[ad_1]

أظهرت الكاميرات نقاشاً حادًا بين مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا ونجم الفريق البلجيكي كيفن دي بروين، خلال مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا ضد ريال مدريد على ملعب “الاتحاد”.

وتأهل مانشستر سيتي إلى نهائي المسابقة القارية للمرة الثانية في ثلاثة مواسم بتفوقه على ريال مدريد حامل اللقب 4-صفر يوم الأربعاء في إياب قبل النهائي ليفوز 5-1 في مجموع المباراتين.

وظهر المدرب الإسباني وهو يوجه لاعبه خلال اللقاء، حينما كان الأخير ينطلق مسرعا تجاه دفاع المنافس، ويقول له: مرر الكرة.. مرر الكرة، لكن دي بروين فشل في الاحتفاظ بها وخسرها لصالح المدافع البرازيلي ميليتاو.

وانفعل دي بروين عقب خسارة كرته، ليلتفت لمدربه ويصرخ عليه قائلًا: اصمت.. اصمت.

وقام بيب بسحب دي بروين في الدقيقة 84 وأدخل فودين بدلًا منه، وامتص المدرب غضب لاعبه وقام باحتضانه عند خط التماس قبل توجه الأخير لدكة البدلاء.

وفسر غوارديولا سبب غضبه من لاعبه وقال لمنصة “موفي ستار” عقب المباراة: في الشوط الثاني كنا متسرعين للغاية. بمجرد خروج غندوغان، فقدنا الكرة، احتفظ كيفن بالكرة لثلاث مرات متتالية ولم يكن ذلك ضروريا.

وسيصبح سيتي المرشح الأوفر حظا للفوز باللقب عندما يواجه إنتر ميلان في النهائي.

[ad_2]

Source link