كيريوس انسحب من رولان غاروس لإصابة بقدمه خلال عملية سطو


انسحب الأسترالي نيك كيريوس من بطولة فرنسا المفتوحة لكرة المضرب بسبب جرح في قدمه عندما سرق رجل سيارته تحت تهديد السلاح، بدلا من جراحة في ركبته، حسب ما قال وكيل أعماله.

وكان الاتحاد الفرنسي للتنس قال هذا الأسبوع إن كيريوس سيغيب مرّة أخرى عن بطولة رولان غاروس المقررة بين 28 مايو و11 يونيو، بسبب جراحة في غضروف ركبته اليسرى خضع لها في يناير، وهي الإصابة ذاتها التي حرمته أيضا المشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة في يناير الماضي.

لكن وكيله قال لصحيفة “كانبيرا تايمز” إن ركبته “بخير” وإن قطعاً مؤلماً في قدمه هو الذي سيمنعه من التواجد في باريس الأسبوع المقبل.

قال دانيال هورسفال للصحيفة: نجحت الجراحة في الركبة، وكانت إعادة تأهيله رائعة ووصلنا إلى مرحلة كنا فيها بالملعب.

تابع: أردنا الوصول إلى مرحلة يكون فيها قادراً على خوض خمس مجموعات بأريحية. وعندما وصلنا إلى الفترة المناسبة قبل العودة، حصلت عملية السرقة المسلحة (المزعومة) في منزله.

أردف: خلال الحادثة، أصيب بقطع قوي في قدمه. لا يلتئم بشكل صحيح وليس بمقدوره العمل في أرض الملعب، لذا غاب عن التمارين منذ نحو أسبوعين.

وزعمت وثائق محكمة كشفت عنها شبكة “أيه بي سي” ان رجلاً صوّب مسدساً في وجه والدة كيريوس قبل سرقة سيارته تيسلا بالقرب من منزله في كانبيرا.

اتصل كيريوس (28 عاماً) الذي كان في مكان قريب بالشرطة، واستخدم تطبيقاً على هاتفه ساعد في تحديد موقع السيارة. لكن ليس من الواضح كيف تعرّض لقطع في قدمه.

ولم يشارك الأسترالي الذي بلغ نهائي بطولة ويمبلدون العام الماضي وصاحب المركز 26 في التصنيف العالمي، في رولان غاروس منذ إقصائه من الدور الثاني عام 2017.

وفي خمس مشاركات سابقة منذ عام 2013، وصل المصنّف الثالث عشر عالميًا سابقًا إلى الدور الثالث مرتين (2015 و2016).



Source link