كلوب: “المعجزات” جزء من هوية ليفربول


استذكر الألماني يورغن كلوب مدرب ليفربول، خامس الدوري الإنجليزي لكرة القدم، يوم الجمعة “المعجزات” السابقة، مقراً أن فريقه لا يملك مصيره بين يديه في صراعه على مركز ضمن الأربعة الأوائل المؤهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وحقق “الريدز” الذي كان يحتل المركز الثامن متأخراً بفارق 4 نقاط عن مانشستر يونايتد صاحب المركز الرابع الأخير المؤهل إلى المسابقة القارية الأعرق، 6 انتصارات متتالية وتقدم إلى المركز الخامس بفارق نقطة يتيمة عن “الشياطين الحمر” الذين يملكون مباراة مؤجلة.

وذكّر كلوب الذي يتبقى لفريقه 3 مباريات قبل ختام الدوري يستهلها برحلة إلى ليستر سيتي المهدد بالهبوط الاثنين، خلال مؤتمر صحافي بالمرات الكثيرة التي نجح فيها فريقه بـ”ريمونتادا”، بما فيها قلب تخلفه أمام برشلونة الإسباني صفر-3 في ذهاب نصف نهائي دوري الأبطال إلى فوز عام 2019.

كما نجح ليفربول في قلب الطاولة في البريمرليغ عام 2021 في سيناريو مشابه لما يحصل هذا الموسم، وحجز مقعده ضمن الأربعة الأوائل، في حين سجل الحارس البرازيلي أليسون بيكر في إحدى هذه المباريات هدفاً قاتلاً في الوقت بدل الضائع أمام وست بروميتش ألبيون.

وقال كلوب: كل من شارك في هذه اللحظات لن ينساها أبداً في حياتنا، هكذا هي الأمور وهذا يعني أن ذلك جزء منا.

وأضاف: وقتها كان مصيرنا بين أيدينا وكان يتعين علينا أن نسجل ضد وست بروميتش ألبيون وأن نفوز على برشلونة.

وتابع: الآن علينا أن نفوز، لكن هذا لا يعني أن أي شيء تغيّر لأن الفرق الأخرى يمكن أن تفوز في جميع مبارياتها. هذا هو الفرق.

وأقرّ مدرب بوروسيا دورتموند الألماني السابق أن إنهاء “الريدز” الدوري في المراكز الأربعة الأولى ما يضمن التأهل لدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بدا “بعيداً عن المتناول” قبل أسابيع فقط.

وشدد المدرب الألماني الذي اقترب فريقه من الفوز برباعية تاريخية في الموسم الماضي، على أن الانتصارات التي حققها ليفربول حددت نغمة الموسم المقبل بعد موسم غير متناسق.

وقال: هذه الفترة مهمة للغاية لأنها تمنحنا فكرة كبيرة حول الشكل الذي يمكن أن تبدو عليه، ونعلم جميعاً أننا في مراحل مبكرة وعلينا أن نتطور، ونتدرب ونعمل كثيراً لجعل الأمور أكثر طبيعية وأكثر وضوحاً للاعبين بشأن ما نريده بالضبط.

وختم قائلاً: الجميع يعرف بالفعل أننا نسير في الاتجاه الصحيح وهذا مفيد جداً.



Source link