[ad_1]

حذر غاريث ساوثغيت المدير الفني لمنتخب إنجلترا لكرة القدم من الإفراط في أهمية المواجهة الودية للفريق ضد مضيفه منتخب اسكتلندا الثلاثاء.

ويحل منتخب إنجلترا ضيفا على نظيره الاسكتلندي على ملعب “هامبدن بارك” ضمن استعدادات المنتخبين للتصفيات المؤهلة لبطولة كأس أوروبا 2024 المقررة في ألمانيا صيف العام المقبل.

وأصبح كلا المنتخبين على مشارف التأهل لنهائيات أمم أوروبا، وذلك قبل المباراة رقم 116 بينهما، حيث تعتبر مواجهة إنجلترا واسكتلندا أقدم مباراة دولية في العالم.

ويرى ساوثغيت أن أول مباراة ودية لإنجلترا منذ مارس 2022 هي بمثابة اختبار مهم لفريقه، بعد تعادله الصعب والمخيب 1- 1 مع مضيفه منتخب أوكرانيا السبت بتصفيات أمم أوروبا.

وقال ساوثغيت: يتعين علينا التعامل بتركيز شديد فيما يتعلق باللياقة البدنية، نحاول كسب المزيد من الخبرة ونريد التعرف على مستوى بعض اللاعبين وتحقيق الفوز واللعب بشكل جيد. لذا لا يمكننا الإفراط في أهمية تلك التجربة لأن ذلك سيكون أمرا سخيفا.

وأوضح ساوثغيت: أعتقد أننا نمتلك أقوى خط هجوم بالتصفيات الأوروبية. لقد قام اللاعبون بعمل جيد حقا في بيئة صعبة ونعلم أن أسلوبنا الهجومي لم يكن جيدا أمام أوكرانيا.

[ad_2]

Source link