أنشيلوتي: أحاول إخراج هالاند ودي بروين من رأسي


تجاهلت بعثة فريق ريال مدريد الإسباني لكرة القدم التأخير الذي حدث في المطار لكي تصل البعثة إلى ملعب الاتحاد بمزاج معتدل قبل مواجهة مانشستر سيتي يوم الأربعاء في إياب الدور قبل النهائي بدوري أبطال أوروبا.

وذكرت وكالة الانباء البريطانية “بي.أيه.ميديا” أن بعثة الريال، حامل اللقب، اضطرت للانتظار لأكثر من نصف ساعة في قاعة الوصول بمطار مانشستر يوم الثلاثاء، بعدما تعذر على حافلة الفريق اصطحابهم في الوقت المناسب.

ومع ذلك، سرعان ما تم نقل الفريق بقيادة كارلو أنشيلوتي، المدير الفني، للملعب حيث تدربوا قبل المواجهة، والتي ستكون حماسية للغاية بعد انتهاء مباراة الذهاب التي أقيمت في ملعب برنابيو بالتعادل 1-1.

وقال كارلو أنشيلوتي في المؤتمر الصحفي قبل المباراة : أنا هادئ للغاية، يغمرني الأمل والإيمان.

وأضاف :يوم الأربعاء سيكون هو الوقت الذي تأتي فيه المخاوف وتفكر في الأشياء، سواء سيسجل إيرلينغ هالاند أو سيؤذيك كيفين دي بروين.

وأردف :ولكني أحاول أن أخرج هذه الأشياء من رأسي. الأمر متعلق بترتيب الأفكار.

وأكد :سعداء بالتواجد هنا، نشعر بالرضا. إنه حدث معتاد بالنسبة لنا أن نتواجد في الدور قبل النهائي.

وقال : إنه العام الحادي عشر الذي يشهد تواجدنا في الدور قبل النهائي في آخر 13 عاما. هذا ليس بالأمر السهل. نستمتع بهذا الأمر بينما يمكننا هذا.

وربما يملك مانشستر سيتي أفضلية باللعب على أرضه، ولكن بكل تأكيد لدى الريال، الفائز بلقب البطولة 14 مرة وحامل اللقب، الخبرة في الظهور بشكل مميز في مثل هذه المباريات.

وقال أنشيلوتي، الذي فاز باللقب مرتين مع الريال ومرتين مع ميلان: إنه شيئا مميزا للريال بسبب التاريخ الذي نملكه في البطولة.

وأضاف :في الخمسينات أصبحت البطولة هامة للجماهير واللاعبين. إنه كل ما تعمل من أجله. إن شيء مميز أن تحاول وتفوز بالكؤوس الأوروبية، خاصة كأس الاتحاد الأوروبي.

وأردف :كانت مهمة لهم عبر تاريخهم. إنه ناد لديه قوى خاصة للبقاء.

ويدخل أنشيلوتي المباراة بصفوف مكتملة بعدما تأكدت جاهزية إدواردو كامافينغا من الإصابة بكدمة وانتهاء إيقاف إيدير ميليتاو.

وكانت مباراة الذهاب متقاربة للغاية، رغم أن مانشستر سيتي استحوذ على الكرة لفترات طويلة، ولكن الريال كان خطيرا في الهجمات المرتدة.

وقال أنشيولتي :لا أعتقد أن الأمور ستختلف كثيرا.

وأضاف : ربما ستكون هناك بعض التعديلات من الطرفين. هناك أشياء يمكننا تطويرها ولكني أعتقد أنهم يفكرون بنفس الطريقة.

وأردف :الريال ومانشستر سيتي أفضل فريقين في أوروبا، وأنا أتوقع مباراة مثيرة مثل مباراة الذهاب.

ويتطلع لاعب خط الوسط المخضرم لوكا مودريتش للقاء.

وقال اللاعب الكرواتي الدولي :لدينا شعورا جيدا ونحن نتطلع للمباراة ولا يمكننا الانتظار.

وأضاف : هذه المباريات تشبه النهائيات. إنها ضخمة. يجب أن تستمتع بكل دقيقة.



Source link