[ad_1]

قال وزير المالية الباكستاني اليوم السبت، إن توقع نمو الاقتصاد 3.5% في موازنة الحكومة للسنة المالية المنتهية في يونيو/حزيران 2024 يمثل “هدفا واقعيا”.

وقال الوزير محمد إسحق دار في مؤتمر صحافي في “إسلام أباد”، بعد يوم من تقديم موازنة السنة المالية 2023-2024 إنه جرى وضع الهدف “عند أقل تقدير”.

وتخضع الموازنة لمراقبة عن كثب من صندوق النقد الدولي، إذ تسعى الدولة الواقعة في جنوب آسيا للحصول على المزيد من الأموال في إطار برنامج إنقاذ مالي في ظل الأزمة الاقتصادية وأزمة ميزان المدفوعات.

وفي السنة المالية التي تنتهي هذا الشهر، كان من المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي لباكستان 0.29% فقط. وبحسب الموازنة، من المتوقع أن تسجل البلاد عجزا ماليا 6.54% من الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية الجديدة.

وتواجه البلاد سلسلة من الأزمات الاقتصادية والتي تفاقمت بسبب توقف تمويل برنامج الإنقاذ المالي من صندوق النقد الدولي.

[ad_2]

Source link