[ad_1]

أغلقت معظم أسواق الأسهم الخليجية على انخفاض اليوم الأحد مقتفية أثر البورصات العالمية بعدما أظهر تقرير هبوط معنويات المستهلكين الأميركيين في مايو/أيار لأدنى مستوى في 6 أشهر معززا المشاعر السلبية تجاه محادثات سقف الدين العام للولايات المتحدة.

وحذر مكتب الميزانية بالكونغرس يوم الجمعة من وجود “احتمال كبير” أن تتخلف الولايات المتحدة عن سداد التزاماتها خلال أول أسبوعين من شهر يونيو/حزيران، ما لم يُرفع سقف الدين الحكومي البالغ 31.4 تريليون دولار، وأضاف أن عدم اليقين بشأن عمليات السداد سيظل قائما طوال شهر مايو/أيار.

وأظهر مسح لجامعة ميشيغان هبوط معنويات المستهلكين الأميركيين في مايو/أيار لأدنى مستوى في 6 أشهر بفعل مخاوف من أن يؤدي الخلاف السياسي على رفع سقف الاقتراض إلى ركود اقتصادي، وفق رويترز.

وانخفض مؤشر سوق الأسهم السعودية 0.4% مع تراجع سهم مجموعة الدكتور سليمان الحبيب للخدمات الطبية 1% وهبوط سهم بنك الرياض 1.3%.

وتراجع المؤشر القطري 0.7% مع نزول سهم مصرف الريان 0.7%.

واختتمت أسعار النفط، وهي محفز رئيسي للأسواق المالية بالخليج، تعاملات يوم الجمعة منخفضة بأكثر من 1% متراجعة للأسبوع الثالث على التوالي في الوقت الذي توازن فيه السوق بين القلق حيال المعروض والمخاوف الاقتصادية المتجددة في الولايات المتحدة والصين.

وخارج منطقة الخليج، ارتفع مؤشر الأسهم القيادية المصري 0.6% مع صعود سهم البنك التجاري الدولي 0.7%.

وقالت وزارة المالية المصرية في بيان اليوم الأحد إن الحكومة باعت حصة 9.5% في المصرية للاتصالات التي تملك بها حصة مسيطرة مقابل 3.75 مليار جنيه مصري (121.56 مليون دولار)، لتحيي بذلك برنامجها للخصخصة بعدما بدا أنه قد توقف.

وارتفع سهم المصرية للاتصالات 3%.

[ad_2]

Source link