[ad_1]

كشفت شركة “علي بابا”، في إعلان مفاجئ، اليوم الثلاثاء، أن إيدي وو، سيخلف دانييل تشانغ كرئيس تنفيذي للمجموعة، وهي خطوة ستسمح لتشانغ بالتركيز على أعمال الشركة فيما يتعلق بالمشاريع السحابية.

يأتي القرار بعد أن أعلنت أكبر شركة للتجارة الإلكترونية في الصين في مارس/آذار أنها ستعيد هيكلة شركتها إلى 6 مجموعات أعمال فيما يعتبر أهم عملية إعادة تنظيم في تاريخها، وذلك بهدف إعادة الشركة إلى السكة الصحيحة بعد تباطؤ النمو الاقتصادي في سوقها المحلي الصين والتشريعات الحكومية من قبل بكين الأكثر صرامة.

قال تشانغ في مذكرة داخلية لموظفي “علي بابا”: “كما يعلم الجميع جيدًا، فإن تطوير التقنيات الأساسية مثل الحوسبة السحابية والبيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي سيؤدي إلى تحول هائل في مجتمعنا وسيكون ذا أهمية استراتيجية قصوى”.

وأضاف أن خطط التغيير في المجموعة السحابية للشركة في مراحل متطورة وحاسمة، لذا فقد حان الوقت لتكريس اهتمامه الكامل ووقته للعمل في هذا الإطار.

قلصت أسهم “علي بابا” خسائرها بعد الإعلان وتم تداولها على انخفاض بنسبة 1% في بورصة هونغ كونغ بعد ظهر الثلاثاء.

كما أعلنت الشركة أن جو تساي سيتولى منصب تشانغ كرئيس للمجموعة. ويشغل تساي، مالك نادي “بروكلين نيتس”، منصب نائب الرئيس التنفيذي للشركة.

سيستمر تشانغ في قيادة مجموعة المجموعة السحابية كرئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي بعد هذا التغيير، الذي قالت الشركة إنه سيصبح ساريًا في 10 سبتمبر/أيلول.

وقالت “علي بابا”، الشهر الماضي، إنها تخطط لاستكمال وحدة الحوسبة السحابية الخاصة بها، حيث تهدف أن يصبح القسم شركة مستقلة مدرجة في البورصة خلال الأشهر الـ 12 المقبلة.

بخلاف الذكاء السحابي، تشمل وحدات الأعمال الخمس الأخرى ذراع الخدمات المحلية التي تركز على توصيل الطعام والخرائط، وأعمال اللوجستيات، أعمالها التجارية الإلكترونية العالمية بما في ذلك “علي اكسبرس” و”لازادا” ووسائطها الرقمية وأعمالها الترفيهية.

في حين أن ذراع توصيل الطعام ورسم الخرائط سيظل مملوكًا بالكامل لشركة “علي بابا”، قالت الشركة في مارس/آذار إن إعادة التنظيم ستسمح لكل مجموعة أعمال بأن تكون أكثر رشاقة، وتجمع تمويلًا خارجيًا وتطرح للاكتتاب العام.

وو، خليف تشانغ، هو أحد مؤسسي “علي بابا” وهو حاليًا رئيس مجلس إدارة ذراع توصيل الطعام ورسم الخرائط وأيضا أعمال اللوجستيات.

شغل وو العديد من الأدوار في الفترة التي قضاها في المجموعة، بما في ذلك رئاسة إدارة التكنولوجيا في “علي بابا”، بالإضافة إلى كبير مسؤولي التكنولوجيا في “علي باي” و ذراع المجموعة لتوصيل الطعام. وكان أيضًا مديرًا لشركة “علي بابا لتكنولوجيا المعلومات الصحية”، وأسس “Vision Plus Capital”، وهي شركة لرأس المال الاستثماري تركز على الاستثمار في التقنيات المتقدمة وخدمات المؤسسات والرعاية الصحية الرقمية.

تشانج هو الرئيس التنفيذي لـ “علي بابا” منذ عام 2015 وتولى منصب رئيس مجلس الإدارة من جاك ما في عام 2019.

تسلط خطوة تشانغ، للتركيز حصريًا على الأعمال السحابية، الضوء على أهمية القسم فيما يتعلق بمستقبل “علي بابا”.

[ad_2]

Source link