تراجع صافي الأرباح الفصلية لـ”فيرتيغلوب” 62% إلى 135 مليون دولار


تراجعت أرباح شركة “فرتيغلوب” الشركة المشتركة بين “أدنوك” وشركة “أو سي آي غلوبال والمسجلة في سوق أبوظبي للأوراق المالية بـ 62% في الربع الأول من هذا العام لتصل إلى 135.4 مليون دولار مقابل 356.6 مليون دولار في الربع الأول من العام الماضي، لكن النتائج جاءت أعلى من توقعات المحللين البالغة 130 مليون دولار.

وأشارت الشركة في بيان إلى أنها تعتزم توزيع أرباح نقدية على المساهمين لا تقل عن 250 ملیون دولار عن النصف الأول من عام 2023، مستحقة الدفع في أكتوبر المقبل.

وأوضحت “فيرتيغلوب” أنه سيتم الإعلان عن المبلغ المحدد للتوزیعات مع نتائج الربع الثاني لعام 2023 أي في أغسطس المقبل.

وأعلنت الشركة عن تحقيق إيرادات في الربع الأول من عام 2023 بلغت 694 مليون دولار، وأرباح معدلة قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بلغت 297 مليون دولار، فيما وصل صافي الربح المعدل إلى 135 مليون دولار أميركي ووصلت التدفقات النقدية إلى 271 مليون دولار.

وأشارت إلى أن الأرباح تأثرت بانخفاض أسعار البيع على مستوى القطاع خلال الربع الأول بسبب الانخفاض المستمر في أسعار الغاز في أوروبا إلى جانب تأخر الطلب في العديد من المناطق الرئيسية، وهو ما يرجع في المقام الأول إلى ظروف الطقس، بالإضافة إلى تأجيل 100 ألف طن من شحنات اليوريا إلى إثيوبيا، بواقع تقديري للأرباح قبل الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين يبلغ 35 مليون دولار.

وحققت”فيرتيغلوب” زيادة بنسبة 9% في حجم المبيعات المنتجة بالشركة خلال هذا الربع من العام، نتيجة لالتزام الشركة بتحقيق أهداف استراتيجيتها التجارية المنضبطة، وامتلاكها لقاعدة توزيع مركزية تمكنها من استهداف مراكز الطلب الأساسية التي تحقق عوائد جذابة.

وذكرت أن الأسواق شهدت تحسنا مع ارتفاع الأسعار في بعض المناطق في الربع الثاني بينما تتمتع “فيرتيغلوب” بسجل طلبات قوي خلال الأشهر القادمة.

وأضافت أنها تماشيا مع التزامها المستمر بخلق وتعزيز القيمة للمساهمين تعتزم “فيرتيغلوب” توزيع أرباح عن النصف الأول من عام 2023 لا تقل عن 250 مليون دولار أي ما يعادل 11 فلس على الأقل للسهم، مستحقة الدفع في أكتوبر 2023، على أن يتم الإعلان عن المبلغ المحدد مع نتائج الربع الثاني من عام 2023 في أغسطس 2023.

وقال أحمد الحوشي، الرئيس التنفيذي لشركة فيرتيغلوب: ” شهدنا انخفاضا في أسعار الغاز الطبيعي في الربع الأول بسبب اعتدال أحوال الطقس في فصل الشتاء، مما أدى إلى انخفاض تكاليف الانتاج الهامشية في أوروبا وتأجيل عمليات الشراء في العديد من المناطق الرئيسية، وتأثر نمو أرباح الشركة على أساس سنوي نظراَ لضعف الطلب الصناعي نسبيًا، و مع ذلك، تظل التوقعات لأساسيات أسواق الأسمدة النيتروجينية مواتية على المدى المتوسط والمدى الأطول”.

وأضاف “تم استيعاب الطاقات الانتاجية الجديدة التي بدأت خلال 2022، ومن المتوقع أن تظل الإضافات في الطاقات الانتاجية الجديدة محدودة خلال السنوات الأربع القادمة نتوقع تحسنا في الطلب الزراعي بفضل اقتصاديات المزارع القوية، مما يحفز استخدام الأسمدة النيتروجينية لتعويض مخزون الحبوب المنخفض على مدارعقود”.

وتوقع أن تستفيد قاعدة تكاليف الشركة من انخفاض قيمة الجنية المصري مقابل الدولار.

وأعلنت فيرتيغلوب عن إنتاج أمونيا خضراء حسب المواصفات في منشآتها في مصر، عقب تشغيل المرحلة الأولى من مشروع الهيدروجين الأخضر في العين السخنة بمصر خلال مؤتمر المناخ COP27 في الربع الرابع من عام 2022، وتتوقع الشركة زيادة معدلات الإنتاج على مدار العام وتستهدف اتخاذ قرار الاستثمار النهائي بشأن المشروع المتكامل بطاقة 100 ميجاوات خلال عام 2023.

وسينتج المشروع، عند اكتمال جميع مراحله، ما يصل إلى 15 ألف طن من الهيدروجين الأخضر كمادة خام أولية لتصنيع ما يصل إلى90 ألف طن من الأمونيا الخضراء سنويًا في مصانع الأمونيا التابعة لشركة فيرتيغلوب ..



Source link