انخفاض صادرات الديزل الروسي المنقولة بحرا بنسبة 21% في مايو


أظهرت بيانات واردة من تجار ومنصة “ريفينيتيف أيكون”، أن صادرات روسيا المنقولة بحرا من الديزل وزيت الغاز تراجعت بنسبة 21% في مايو/أيار عن الشهر السابق إلى نحو 3.1 مليون طن مع تخفيض المعروض، بسبب الصيانة الموسمية لمصافي التكرير وزيادة الطلب المحلي.

وتم تعديل طاقة تكرير النفط الخام غير المستغلة لشهر مايو/ أيار بزيادة 500 ألف طن عن الخطة السابقة إلى 5 ملايين طن مع تمديد عدة مصاف لفترة الصيانة.

ومنذ دخول الحظر الذي يفرضه الاتحاد الأوروبي على منتجات النفط الروسية حيز التنفيذ بشكل كامل في الخامس من فبراير/ شباط، حول التجار صادرات الديزل من الموانئ الروسية إلى دول في إفريقيا وآسيا والشرق الأوسط. وكانت أوروبا في السابق هي المشتري الرئيسي لهذه المنتجات.

ووفقا لبيانات “ريفينيتيف”، تراجع الديزل الروسي المنشأ الذي أُرسل إلى تركيا إلى 0.9 مليون طن في مايو/ أيار من 1.2 مليون طن في أبريل/ نيسان.

لم يُحدد بعد الميناء الذي سيتم فيه تفريع نحو نصف كمية الشحنات.

وقال أحد التجار إنه سيتم نقل بعض كميات الديزل الروسي من سفينة إلى أخرى بالقرب من ميناء مرسين التركي.

وأظهرت بيانات “رفينيتيف” أن ما يقرب من 0.43 مليون طن من الديزل الذي تم تحميله في موانئ روسية على بحر البلطيق توجه إلى البرازيل الشهر الماضي.

وتركيا والبرازيل هما الوجهة الرئيسية لاستقبال صادرات الديزل القادمة من الموانئ الروسية هذا العام. وأظهرت بيانات” رفينيتيف” أن تركيا استقبلت 5.2 مليون طن والبرازيل 1.6 مليون طن في الفترة من يناير/ كانون الثاني إلى مايو/ أيار مقارنة بـ5 ملايين طن و74 ألف طن للبلدين على التوالي في عام 2022 بأكمله.

وكشفت البيانات أن إجمالي صادرات الديزل الروسي إلى الدول الإفريقية بلغت نحو 0.5 مليون طن في مايو/أيار من 0.9 مليون طن في أبريل/ نيسان. وتعد توغو وليبيا وتونس أكبر المستوردين.

وتظهر بيانات “رفينيتيف” أنه تم تحميل 325 ألف طن أخرى من الديزل الروسي في مايو/ أيار من سفينة إلى أخرى بالقرب من ميناء كالاماتا اليوناني. ولم تكن الوجهات النهائية معروفة في الغالب، لكن التجار قالوا إنهم يتوقعون أن تكون في آسيا أو الشرق الأوسط.

وشحنت روسيا في مارس/ آذار الديزل من سفينة إلى أخرى بالقرب من ميناء كالاماتا إلى السعودية بالإضافة إلى إمدادات مباشرة.

ووفقا لبيانات تتبع السفن من “ريفينيتيف”، بلغ إجمالي شحنات الديزل من الموانئ الروسية إلى السعودية حوالي 95 ألف طن في مايو/ أيار من 383.400 طن في الشهر السابق، مع توجه 170 ألف طن أخرى إلى الفجيرة، مركز العبور والخلط الرئيسي للمنتجات النفطية في الإمارات.

وتعتمد كافة بيانات الشحن السابق ذكرها على تاريخ مغادرة البضائع. ولم يتضح بعد وجهة حوالي 200 ألف طن من الديزل تم تحميلها في الموانئ الروسية في مايو/ أيار.



Source link