الذهب يتراجع رغم رهانات وقف رفع الفائدة مع صعود الدولار


تراجع الذهب في تعاملات محدودة النطاق، اليوم الاثنين، مع ارتفاع الدولار مدعوما بتقرير قوي عن الوظائف بما فاق أثر احتمالات توقف مجلس الاحتياطي الاتحادي (المركزي الأميركي) عن رفع أسعار الفائدة هذا الشهر.

وهبط الذهب في المعاملات الفورية 0.1 % مسجلا 1945.09 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 05:45 بتوقيت غرينتش وجرى تداوله في نطاق بلغ سبعة دولارات. وتحوم الأسعار قرب أدنى مستوياتها منذ 30 مايو/آيار.

خبير للعربية: استمرار النظرة الإيجابية للاستثمار في الذهب عند هذه المستويات

وهبطت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.5 % إلى 1959.80 دولار للأوقية، وفق وكالة “رويترز”.

وتراجعت أسعار الذهب بأكثر من واحد بالمئة يوم الجمعة، بعد أن أظهرت بيانات أن الوظائف في القطاعات غير الزراعية في الولايات المتحدة زادت بمقدار 339 ألف وظيفة في الشهر الماضي متخطية 190 ألفا توقعها خبراء اقتصاديون استطلعت “رويترز” آراءهم. لكن معدل البطالة صعد إلى أعلى مستوى في سبعة أشهر إلى 3.7 % بعد أن سجل أدنى مستوى في 53 عاما في أبريل/نيسان عند 3.4 %.

ودفعت القراءة الأعلى للبطالة الأسواق إلى توقع فرصة نسبتها 78.2% بأن يترك المركزي الأميركي أسعار الفائدة دون تغيير في اجتماع يعقد يومي 13 و14 يونيو/حزيران.

ورفع أسعار الفائدة يقلل من جاذبية الذهب الذي لا يدر عائدا.

وارتفع مؤشر الدولار 0.1% مما جعل الذهب المقوم بالدولار أكثر تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة في المعاملات الفورية 0.2% إلى 23.54 دولار للأوقية وارتفع البلاتين 0.5% إلى 1008.07 دولار أما البلاديوم فقد استقر عند 1420.10 دولار.



Source link