ارتفاع أسعار الذهب مدعومة بضعف الدولار


ارتفعت أسعار الذهب اليوم الخميس، مدعومة بضعف الدولار، ولكن المعدن الأصفر حوم بالقرب من المستويات المتدنية التي سجلها في الجلسة السابقة فيما يترقب المستثمرون مؤشرات من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) بعدما رفع بنك كندا سعر الفائدة إلى أعلى مستوى في 22 عاما.

وبحلول الساعة 03:07 بتوقيت غرينتش، ارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.4% إلى 1946.47 دولار للأونصة، بعدما تراجع 1% في الجلسة السابقة. وزادت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.1% إلى 1961.00 دولار.

وقال المدير في كيديا كوموديتيز في مومباي، أجاي كيديا، إن الذهب يحظى بدعم من توقعات إبقاء الاحتياطي الاتحادي على أسعار الفائدة دون تغيير الأسبوع المقبل بينما أسعار الذهب عالقة في نطاق بين 1930 و1985 دولارا، وقد تخترق النطاق العلوي بمجرد صدور قرار من المركزي الأميركي بذلك، نقلاً عن وكالة “رويترز”.

وقال اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم إن مجلس الاحتياطي الاتحادي لن يرفع أسعار الفائدة في اجتماعه المقرر في 13 و14 يونيو/حزيران، وذلك للمرة الأولى منذ أكثر من عام.

ورفع بنك كندا المركزي أمس الأربعاء سعر الفائدة الرئيسية لليلة واحدة إلى أعلى مستوى في 22 عاما عند 4.75%، وتوقعت الأسواق والمحللون على الفور زيادة أخرى الشهر المقبل لكبح التضخم المرتفع.

وقالت وزيرة الخزانة الأميركية جانيت يلين إن الاقتصاد الأميركي قوي في ظل إنفاق استهلاكي نشط لكن بعض المجالات تشهد تباطؤا، مضيفة أنها تتوقع مواصلة إحراز تقدم في خفض التضخم خلال العامين المقبلين.

وسيتيح تقرير عن تضخم أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة لشهر مايو/أيار، والمقرر صدوره في 13 يونيو/حزيران قبل اجتماع البنك المركزي، للمستثمرين وضوحا أكبر بشأن قوة أكبر اقتصاد في العالم.

وتضعف أسعار الفائدة المرتفعة جاذبية الذهب الذي لا يدر عائدا.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.3% إلى 23.53 دولار للأونصة، وزاد البلاتين 0.2% إلى 1020.13 دولار، وصعد البلاديوم 0.4% إلى 1394.91 دولار.



Source link