واقعة ولا أغرب.. مسؤول يأمر بتجفيف سد لـ”إنقاذ” هاتفه!


واقعة ولا أغرب شغلت الرأي العام الهندي بعد أن أمر مسؤول حكومي بإفراغ سد من المياه حتى يتمكن من استعادة هاتفه!

أتى ذلك بعد أن أسقط راجيش فيشواس هاتفه من نوع سامسونغ بسد خركتا في ولاية تشهاتيسغاره وسط البلاد أثناء التقاط صورة سيلفي، وفق وسائل إعلام محلية.

فما كان به إلا أن أمر بتجفيف السد من المياه، على اعتبار أن هاتفه يحتوي على بيانات حكومية حساسة يجب استرجاعها.

إيقافه عن العمل

وبعد أن استغرق الأمر 3 أيام لإفراغ السد من المياه المخزنة داخله، وجد فيشواس، الذي يعمل في مفتشية الغذاء، أن هاتفه معطل ولا يمكن أن يعمل مجدداً بعد أن غمرته المياه لمدة طويلة.

في أعقاب ذلك، أوقفت السلطات فيشواس عن العمل، بعد اتهامه بإساءة استخدام منصبه.

نفى إساءة استغلال منصبه

وذكر فيشواس في بيان نقلته وسائل الإعلام أنه تم إحضار المضخة بعد أن فشل الغواصون المحليون في العثور على الهاتف.

كما أشار إلى أنه حصل على إذن شفهي من أحد المسؤولين لتصريف “بعض المياه في قناة مائية قريبة”، موضحاً أن المسؤول قال إن ذلك “سيفيد في الواقع المزارعين الذين سيحصلون على المزيد من المياه”.

فيما نفى فيشواس إساءة استغلال منصبه، مبرراً قراره بأن المياه المصرفة كانت من الجزء الفائض في السد.

إلى ذلك كشفت مصادر أنه تم إفراغ ما يقرب من مليوني لتر من المياه – ما يكفي لري 6 كيلومترات مربعة (600 هكتار) من الأراضي الزراعية.



Source link