[ad_1]

في إطار الدائرة اللانهائية بين الرجل والمرأة، أظهرت دراسة جديدة نتائج ستغضب الرجال كثيرا!

فقد كشفت دراسة جديدة عن أن إعطاء الأموال للنساء يقلل من احتمالات وفاتهن بشكل ملحوظ.

فوفقاً لصحيفة “نيويورك تايمز” New York Times الأميركية، فقد وجد الباحثون أن معدلات الوفيات بين النساء في البلدان التي بدأت برامج التحويلات النقدية للفقراء انخفضت بنسبة 20%. واستندت الدراسة إلى تحليل بيانات أكثر من 7 ملايين شخص في 37 دولة.


وأشار الفريق إلى أن معدلات الوفيات بين الأطفال دون سن الخامسة انخفضت أيضاً، وذلك بنسبة 8%. ولفتوا إلى أن التأثير كان واضحاً في غضون عامين من بدء برامج التحويلات النقدية وتزايد بمرور الوقت، مؤكدين أن البرامج التي غطت حصصاً أكبر من السكان أو وزعت مبالغ نقدية أكثر نتجت عنها فوائد أكبر. بالإضافة إلى ذلك، فقد شهدت البلدان ذات الرعاية الصحية السيئة ومعدلات الوفيات المرتفعة أكبر انخفاض في الوفيات، وفقاً للدراسة.

وقال الباحثون إن الدراسة الجديدة هي الأولى التي تدرس تأثير التحويلات النقدية على معدلات الوفيات في جميع أنحاء العالم، حتى بالنسبة للبلدان ذات الدخل المرتفع، مشيرين إلى أن نتائجهم قد تساعد الدول في تطوير برامج لدعم صحة النساء وخفض معدلات الوفيات بينهن. ولم يوضح الفريق سبب استفادة النساء بشكل أكبر من هذا التأثير.

وأكدت الدراسة أن التحويلات النقدية المباشرة تعمل على تحسين فرص الالتحاق بالمدارس والاستمتاع بالخدمات الصحية وتدعم التغذية السليمة.

[ad_2]

Source link