[ad_1]

في فيديو صادم، أظهر مقطع مصور لحظة قفز سجين بشكل مفاجئ في منشأة احتجاز في كولومبيا، لينهي حياته.

وكان دانييل ألفاريز برفقه حراس في مبنى المدعي العام في مدينة ميديلين الكولومبية، عندما قفز من فوق درابزين الطابق الثالث يوم الأربعاء.

وأظهرت لقطات من كاميرات المراقبة أستاذ الجامعة المتهم باستغلال الأطفال جنسياً، بملابس مدنية وبدون أصفاد يسير بين حارسين بشكل عادي، ليتحرك بسرعة نحو درابزين السلم ويلقي بنفسه.

كما شوهد الضباط وهم في حالة صدمة مما حدث، قبل أن يتوجهون بسرعة إلى لأسفل لمساعدة الرجل الذي كان ينتظر تسليمه إلى الولايات المتحدة لمحاكمته.

وحاول المسعفون إنقاذ حياة المتهم أثناء نقله إلى المستشفى، لكن تم إعلان وفاته قبل وصوله.

إلى ذلك، فتحت السلطات الكولومبية تحقيقا في الحادث لتحديد ما إذا كان ألفاريز قد قفز في محاولة للهروب من المنشأة أو ما إذا كان يحاول الانتحار.



[ad_2]

Source link