[ad_1]

نددت الولايات المتحدة بتصديق أوغندا على قانون يناهض المثليين والمتحولين جنسيا، فيما كشف تقرير إسباني أن رجال الكنيسة كاثوليكية ارتكبوا “اعتداءات جنسية” على ما يقارب ألف ضحية خلال 8 عقود.

وكان الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني صدّق على قانون مناهض لمثليي الجنس والمتحولين جنسيا ينص على فرض عقوبات شديدة على العلاقات المثلية أو “الترويج” للمثلية، في خطوة أثارت موجة واسعة من ردود الفعل المنددة.

وسلطت حلقة (2023/6/9) من برنامج “فوق السلطة” الضوء على تنديد الرئيس الأميركي جو بايدن بالقانون وتلويحه بعقوبات، منها فرض قيود على دخول مسؤولين من البلد الأسمر إلى الولايات المتحدة، وهو ما تم بحق رئيسة البرلمان الأوغندي أنيتا أمبين، حيث تم إلغاء تأشيرة سبق أن تم منحها لها لدخول الولايات المتحدة.

ورصدت الحلقة استنكار عضو البرلمان الأوغندي المسلم عثمان باساليروا موقف الدول الغربية الذي هددت فيه بقطع مساعداتها لأوغندا، ودعوته حكومة بلاده لطلب العون من دول خليجية، عدّد منها السعودية والكويت وقطر والإمارات، مضيفا “بمكن بسهولة تعويض هذا العجز الناجم عن قطع المساعدات”.

كما تناولت حلقة برنامج “فوق السلطة” تفاصيل تقرير صادر عن مؤتمر الأساقفة الكاثوليك الإسبان كشف عن وقوع مئات القاصرين ضحايا للاعتداءات الجنسية وسوء المعاملة في كنائس إسبانيا.

وقد أبلغ 927 ضحية على الأقل عن تعرضهم لتلك الاعتداءات من قبل أفراد الكنيسة الكاثوليكية منذ الأربعينيات، كما أفاد التقرير بأن عدد الضحايا لا يزال قابلا للزيادة، وأنه سيتم تحديث العدد مع جمع بيانات جديدة.

ووفق معطيات التقرير، فإن أكثر من 99% من المعتدين ذكور، ونصفهم رجال دين، وأن أكثر من 63% منهم ماتوا لتقدمهم في العمر.

وقال المتحدث باسم مؤتمر الأساقفة الإسبان خوسيه غابرييل فيرا إن مكتب حماية القاصرين تلقى 728 شهادة بارتكاب انتهاكات جنسية ضد قاصرين في نطاق الكنيسة الكاثوليكية، ويشير بعضها إلى نفس المعتدي لعدد من الضحايا.

وحسب مراقبين، يعد تقرير الأساقفة الإسبان الأحدث في سلسلة فضائح كشفت عنها تقارير وتحقيقات في قضايا مماثلة وقعت داخل كنائس في أميركا وبريطانيا وفرنسا وبوليفيا وأيرلندا وألمانيا.

وإضافة إلى ذلك، تناولت حلقة برنامج “فوق السلطة” المواضيع التالية:

– مساجد إثيوبيا تهدم فوق رؤوس المصلين وعلماء المسلمين يحذرون

– الجزيرة ترصد الحرب الطائفية على مسلمي الهند من المسافة صفر

– الكاتبة المصرية فريدة الشوباشي: لا وجود للأمة الإسلامية

– آل باتشينو بأعوامه الـ83 ينتظر مولودا من صديقته العشرينية

تقديم: نزيه الأحدب

[ad_2]

Source link