غروسي: الوضع بمحطة زابوريجيا النووية خطير جدا


أكد المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل جروسي اليوم الثلاثاء، أن الوضع بمحطة زابوريجيا النووية التي تسيطر عليها القوات الروسية بجنوب أوكرانيا خطير جدا.

كما قال إنه لا يجب استخدام المحطة الأكبر في أوروبا كمخزن للأسلحة.

وطلب غروسي من أوكرانيا وروسيا احترام خمسة مبادئ أساسية لحماية محطة زابوريجيا للطاقة النووية في أوكرانيا، مشيرا إلى أنه لم يحصل بعد على موافقتهما على حماية المنشأة.

وكان من بين المبادئ عدم استخدام محطة الطاقة كقاعدة للأسلحة الثقيلة مثل قاذفات الصواريخ المتعددة وأنظمة المدفعية والذخائر والدبابات أو للأفراد العسكريين الذين يمكن استخدامهم لشن هجوم من المحطة.

وكان غروسي قد حذر مرارا وتكرارا من مخاطر العمليات العسكرية بالقرب من

غروسي: الوضع بمحطة زابوريجيا النووية خطير جدا

محطة زابوريجيا النووية (رويترز)

المحطة، وقال في وقت سابق من الشهر الجاري، إن الوضع حول محطة زابوريجيا النووية التي تسيطر عليها روسيا في أوكرانيا أصبح “لا يمكن التنبؤ به‭ ‬بشكل كبير ويحتمل أن يكون خطيرا”، ودعا إلى اتخاذ إجراءات لضمان تشغيل المحطة بشكل آمن.

كما أضاف حينها “أشعر بقلق بالغ بشأن المخاطر التي تواجه المحطة والمتعلقة بالسلامة والأمن النووي. علينا أن نتحرك الآن للحيلولة دون وقوع حادث نووي خطير تكون له تداعيات على السكان والبيئة”.

يذكر أن هذا المجمع المترامي الأطراف، الذي سيطرت عليه روسيا في الأشهر الأولى للحرب في فبراير 2022، مصدراً مهماً لتزويد أوكرانيا بالكهرباء، إذ تؤمن تلك المحطة التي تقع على الضفة الجنوبية لخزان ضخم على نهر دنيبرو، للبلاد أكثر من 20% من احتياجاتها الكهربائية.



Source link