غارات إسرائيلية على محيط دمشق تتسبب في خسائر مادية


أفادت وسائل إعلام سورية بأن إسرائيل شنّت غارات استهدفت محيط العاصمة دمشق مساء الأحد، وأن الدفاعات الجوية السورية تدخلت للتصدي لها.

وقالت وكالة الصحافة الفرنسية إن دوي انفجارات سُمع في العاصمة السورية قبيل منتصف الليل بالتوقيت المحلي (21:00 بتوقيت غرينتش).

ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء (سانا) عن مصدر عسكري، قوله إن “العدو الإسرائيلي نفذ عدوانا جويا من اتجاه الجولان السوري المحتل مستهدفا بعض النقاط في محيط دمشق”، مضيفة “تصدت وسائط دفاعنا الجوي لصواريخ العدوان وأسقطت بعضها”.

وأشارت الوكالة إلى أن الخسائر اقتصرت على الماديات.

وهذه الضربة التي تستهدف دمشق هي الأولى منذ أواخر مارس/آذار، وكانت غارات إسرائيلية على مواقع في محيط مدينة حلب في 2 مايو/أيار قد خلفت 7 قتلى.

وشنّت إسرائيل خلال الأعوام الماضية مئات الضربات الجوية في سوريا، والتي طالت مواقع للجيش السوري وأهدافا إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني، بينها مستودعات أسلحة وذخائر في مناطق متفرقة.

ونادرا ما تؤكد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكنها تكرر أنها ستواصل تصديها لما تصفه بمحاولات إيران الرامية إلى ترسيخ وجودها العسكري هناك.

وتشهد سوريا نزاعا داميا منذ 2011 تسبب في مقتل نحو نصف مليون شخص، وألحق دمارا هائلا بالبنى التحتية، وأدى إلى تهجير ملايين السكان داخل البلاد وخارجها.



Source link