شاهد- أجواء احتفالية جزائرية قبل نهائي الكونفدرالية.. اتحاد العاصمة يسعى لكتابة التاريخ على حساب يانغ أفريكانز


|

الجزائر- تعيش الأحياء العاصمية المعروفة بولعها الكبير بنادي اتحاد العاصمة الجزائري -مثل حي باب الواد، وسوسطارا، وباب جديد، والبيارو، والقصبة، وحيدرة- على وقع أجواء احتفالية أملًا في التتويج قبل المباراة النهائية المرتقبة لبطولة الكونفدرالية الأفريقية بين اتحاد الجزائر ويانغ أفريكانز التنزاني مساء اليوم السبت.

ويواجه نادي اتحاد العاصمة، اليوم السبت، نظيره يانغ أفريكانز، على ملعب “5 يوليو” بالجزائر العاصمة، في إياب نهائي النسخة الـ20 لكأس الكونفدرالية الأفريقية.

جالت الجزيرة نت عبر عديد من شوارع العاصمة، التي اكتست باللونين الأحمر والأسود اللذين يعبران عن شعار النادي، ورصدت الأجواء الاحتفالية لأنصار نادي العاصمة.

 

وبات ممثل كرة القدم الجزائري أقرب إلى التتويج باللقب القاري للمرة الأولى في تاريخه، عقب تحقيقه نتيجة إيجابية بالفوز على الفريق التنزاني في مباراة الذهاب 2-1 على ملعب “بنجامين مكابا” في دار السلام بالعاصمة التنزانية.

ويأمل اتحاد العاصمة في أن يصبح أول فريق جزائري يتوج بلقب البطولة بشكلها الحديث الذي انطلق عام 2004، إذ يخوض النهائي القاري للمرة الأولى أيضا في تاريخه، بعد نهائي دوري الأبطال عام 2015 حين حل وصيفا لنادي مازيمبي من الكونغو الديمقراطية.

من ناحيته، أكد زين الدين بلعيد، قائد اتحاد الجزائر، وعي زملائه بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، خلال مواجهة يانغ أفريكانز.

وصرح بلعيد، في مؤتمر صحفي، بأن “المباراة ستكون صعبة مثلما كانت في لقاء الذهاب… سنواجه فريقا منظما ويمتلك لاعبين مميزين”.

وفي مباراة مساء اليوم، لن ينضم لتشكيلة اللونين “الأحمر والأسود” لاعب الوسط الهجومي إبراهيم بن زازة المعاقب بسبب تراكم الإنذارات، في حين لايزال المهاجم عبد الكريم زواري يخضع للعلاج.

يذكر أن المباراة سيديرها الحكم الرئيسي الموريتاني بيدا دهان، والأنغولي جرسون إيميليانو دوس سانتوس سيكون المساعد الأول، والموزمبيقي أرسينيو شادرسك مارانقولو سيكون المساعد الثاني.

 





Source link