[ad_1]

التقرير يتناول جوانب عدة حول هذا الأمر.

حقيقة يجمع عليها الأطباء وخبراء التغذية معا، بإمكانك الحصول على مظهر رائع في الستينيات وما فوق، لكن يجب أن تكون حريضا وانتقائيا في نوع الرياضة الانسب لك وماهي الأنشطة التي يجب أن تتجنبها.

ووفق الأطباء مع التقدم في السن لا تصبح كفاءة العضلات وأعضاء الجسم الأخرى كما كانت عليه سابقا، إذ إن ارتكاب أي خطأ خلال ممارسة التمارين الرياضية يمكن أن ينعكس سلبا على جسم الإنسان.

 وعموما مع تجاوز الإنسان سن الخمسين يمثل اتباع نشاط رياضي وصحي أهمية كبيرة له بسبب فقدان كمية العضلات وضعف الأربطة التي تصل المفاصل، وهو أمر يركز عليه المدربون وخبراء الطب الرياضي، إذ إن الحفاظ على كتلة عضلية جيدة يحمي كبير السن من تبعات السقوط وحدوث الكسور المختلفة.

أما بالنسبة للتغذية يقول الخبراء إن عملية التمثيل الغذائي تبدأ بالانخفاض تدريجيا بعد سن الخمسين وقد تصل ذروتها عندما يتجاوز الإنسان الخامسة والستين إذا لم يتبع نظاما غذائيا صحيا متوزانا يتماشى مع الرياضة التي يمارسها، خاصة وأن معدلات التمثيل الغذائي تتفاوت من شخص لآخر وفق نوعية نمط الحياة التي يعيش فيها.



[ad_2]

Source link